أسئلة وأجوبة

أسئلة مكررة

الاتحاد الجغرافي الدولي (اتحاد الجغرافي الدولي) هو منظمة، غير حكومية، مهنية دولية تكرس جهودها لتطوير المعرفة الجغرافية.

أغراض الاتحاد الجغرافي الدولي هي في المقام الأول تهتم بتعزيز الجغرافيا من خلال بدء وتنسيق البحوث الجغرافية والتدريس في جميع دول العالم. ويجري العمل من خلال نشاطات لجانها الوطنية واللجان التخصصية وفرق العمل.

يستضيف الاتحاد الجغرافي الدولي المؤتمر الجغرافي الدولي كل أربع سنوات، ويدعم أيضا المؤتمرات الإقليمية والاجتماعات الأخرى التي تعزز أهداف الاتحاد. كما يسهل الاتحاد الجغرافي الدولي مشاركة الجغرافيين في المجتمع العالمي للباحثين من خلال انتمائها الرسمي باسم اتحاد عضو في كل من المجلس الدولي للاتحادات العلمية والمجلس الدولي للعلوم الاجتماعية (ISSC).

عضوية رسمية” للاتحاد الجغرافي الدولي من خلال الدول الأعضاء فقط، وتمثل المجتمع الجغرافي في ذلك البلد ككل (انظر القسم عن اللجان الوطنية للاتحاد الجغرافي الدولي). ومع ذلك هناك “العضوية الفردية” للإنتماء إلى الاتحاد الجغرافي الدولي عن طريق أحد اللجان في الاتحاد .

اكتساب العضوية الفردية هو في الواقع سهل جدا، فهي عضوية حرة ودون أي التزام. فلدى الاتحاد الجغرافي الدولي الآن 41 من اللجان المتخصصة – وهذه اللجان هي تجمعات من الجغرافيين الذين يرغبون في التركيز على عناصر معينة من التخصص مثل علم المناخ أو الجغرافيا الحضرية أو جغرافية السكان. ولكل لجنة جهاز توجيه خاص به لتنظيم المؤتمرات، وورش العمل (في كثير من الأحيان حول الأحداث الرئيسىة التي يتناولها الاتحاد الجغرافي الدولي، ولكن ليس دائما)، وتوزيع النشرات التي تحتوي على المعلومات ذات الصلة بالموضوع بما في ذلك بالطبع الأخبار عن أي اجتماعات قادمة، ونشر الكتب، وقضايا خاصة من المجالات ذات الصلة بالموضوع.

يمكن لأي شخص أن يتداخل مع واحد أو أكثر من المجموعة المتخصصة ودون أي التزام. ببساطة يمكن إرسال بريد إلكتروني إلى رئيس اللجنة المناسب لإبداء الرغبة في وضعه على قائمة أعضاء المجموعة. ويمكن الحصول على قائمة كاملة لجميع اللجان تتضمن تفاصيل الأعضاء وعناوين الاتصال ومواقع الويب الخاصة بهم وما إلى ذلك من معلومات على الصفحة الرئيسية للاتحاد الجغرافي الدولي. اتبع الروابط الخاصة باللجان.

اللجان وفرق العمل هي الهيئات البحثية للاتحاد الجغرافي الدولي التي تغطي مجموعة واسعة جدا من الموضوعات البحثية داخل اهتمامات الجغرافيا.

وتشمل قواعد الاتحاد الجغرافي الدولي قسماً كاملاً يعنى باللجان. ونستعرض هنا بعض النقاط الرئيسة:

 المادة 6، أ:

أهداف أساسية – تنشأ لجان لدراسة مشكلة معينة أو لإنجاز مهمة تتطلب التعاون الدولي.

 المادة 6، أ:

الرسالة  – تعمل اللجان على تعزيز العمل البحثي الفردي والجماعي، وتشجيع تبادل الوثائق والمعلومات ذات الصلة، وتنظيم المؤتمرات والاجتماعات، وعند الاقتضاء، الرحلات الميدانية، سواء بين فترات المؤتمرات وأثناء المؤتمرات الجغرافية الدولية.

المادة6، ب:

اقتراح إنشاء  – إنشاء لجنة جديدة قد تقنرحها دولة عضو أو من قبل اللجنة التنفيذية.

المادة 5، هـ، 6:

الموافقة على اقتراح  – موافقة اللجان على دراسة تحديد المشاكل الجغرافية.

 الفقرة 6، د:

نقطة ارتكاز إدارية  – تتالف اللجنة من رئيس ولجنة تنفيذية تتألف من أعضاء لا يزيد عددهم عن عشرة آخرين.

 المادة السادسة، إ:

تقارير  – تعد كل لجنة تقريراً دقيقاً عن عملها ويقدم إلى الأمين العام للجنة التنفيذية قبل تسعة أشهر على الأقل من الاجتماع العادي القادم للجمعية العمومية.

 يتم تأسيس فرق العمل من وقت لآخر لتحقيق أهداف محددة للاتحاد الجغرافي الدولي. تحدد اللجنة التنفيذية للاتحاد الجغرافي الدولي «إنشاء لجان خاصة أو مؤقتة أو فرق عمل للقيام بمهام معينة». وباختصار، فإن اللجان وفرق العمل تختلف أساسا في مهامها، إذ أن اللجان تنفذ مهامها على موضوع مطول، في حين يتم تأسيس فرقة العمل لمتابعة أهداف محددة، والتي قد تكون معنية بالبحوث والتعليم أو لأغراض أخرى. توجه اقتراحات إنشاء لجنة إلى الأمين العام. من حيث المبدأ، فإن اقتراح إنشاء فرقة عمل لا تحتاج إلى هذا الإجراء لأنه قد يقترح إنشائها أثناء مناقشات اجتماع اللجنة التنفيذية.

يمكن لأي شخص أن ينخرط في أعمال واحد أو أكثر من اللجان دون دفع أية رسوم أو أية التزامات. ببساطة يمكن إرسال بريد إلكتروني إلى رئيس اللجنة المناسب للإفاغدة بالرغبة في إضافتك إلى قائمة أعضاء المجموعة.يمكنك العثور على قائمة كاملة لجميع اللجان مع تفاصيل الأشخاص الذين يمكن الاتصال بهم، وعناوين مواقع الويب الخاصة بهم، وما إلى ذلك من معلومات على الصفحة الرئيسية للاتحاد الجغرافي الدولي – اتبع الروابط إلى ‘اللجان”.

لاقتراح إنشاء لجنة جديدة يجب تصميم هيكل البحوث المستهدفة بدقة وبطريقة تعطي نظرة شاملة وواضحة للدور الذي ستلعبه هيئة اللجنة في النشاط العلمي للاتحاد الجغرافي الدولي. ويرتبط كل لجنة أو فرقة عمل باللجنة التنفيذية للاتحاد من خلال أحد نواب الرئيس، الذي يشغل منصب ضابط الاتصال. ويتحدد الدور الأساسي لنائب الرئيس هذا فيما يأتي:

  1. مساعدة اللجنة وفريق العمل لتشغيل برنامجها؛
  2. المشاركة في الفعاليات العلمية لهذه الهيئات؛
  3. تحديد الربط الممكن بين اللجان وفرق العمل؛
  4. تشجيع مشاركة اللجان وفرق العمل في البرامج والمشاريع الدولية؛
  5. تقديم أي تعاون مثمر وغيرها من المساعدات. 

ويشمل إجراء إنشاء لجنة ثلاث خطوات:

الخطوة 1 – يقدم اقتراح مبدئي من قبل لجنة وطنية أو غيرها من التجمعات المناسبة، بما في ذلك أي شخص أو أشخاص  قد يتم تكوين بينهم يتعلق باحتمالية انضمام «دولة عضو»، إلى اللجنة التنفيذية؛

الخطوة 2 – يتم تقييم المقترح من قبل اللجنة التنفيذية، حيث يتم التحقق من وجود المتطلبات التنظيمية والعلمية المطلوبة وتقييمها بشكل إيجابي، وإذا ما تمت الموافقة على المقترح، يتم نتيجة لذلك تأسيس اللجنة.

ويمكن الحصول على مزيد من التفاصيل حول هذه الإجراءات من الأمين العام وأمين المال.

وفقا للفقرة الثانية، ب من النظام الأساسي يمكن تقديم طلبات العضوية الكاملة «من خلال لجنة في الاتحاد الجغرافي الدولي، أكاديمية رئيسية، مجلس للبحوث، أو مؤسسة أخرى مشابهة، أو من خلال الجمعيات العلمية أو رابطة لبعض المؤسسات أو الجمعيات، أو في حالات خاصة، من خلال إدارات حكومية مناسبة».

يمنح مكتسب العضوية الكاملة وضع اللجنة الوطنية للاتحاد الجغرافي الدولي، والذي يتضمن حق التصويت في الجمعية العامة وعن طريق الاقتراع البريدي. يتم توجيه طلب العضوية الكاملة إلى الأمانة العامة (انظر المحاور المذكورة أعلاه).

يجب أن يتضمن الطلب الأقسام الآتية:

1.  عرض من الجهة المتقدمة بطلب للحصول على العضوية الكاملة – يهدف هذا القسم إلى إظهار أن هذه الهيئة تتوافر لديها الشروط الأساسية التي يتطلبها النظام الأساسي للاتحاد الجغرافي الدولي، وأهمها أنها تمثل المجتمع الجغرافي الوطني ككل.

2.  قائمةبالهيئات والأفراد المنضمين إلى الجهة مقدمة الطلب – يهدف هذا القسم إلى إظهار وفرة العدد الذي تستفيد منه جهة الطلب في الإطار المحلي.

3.  البيانات الشخصية والسيرة الذاتية المختصرة للأشخاص المعينين للعمل رئيسا وأميناً للجنة الوطنية – هذا القسم يجب أن يظهر المستوى العلمي للأشخاص الذين سيكونون بمثابة حلقة اتصال بين المجتمع الجغرافي المحلي واللجنة التنفيذية في الاتحاد الجغرافي الدولي (GA).

4.  التنسق مع مقر اللجنة الوطنية (العناوين، وأرقام الهاتف، والفاكس، والبريد الإلكتروني، URL) – هذه المعلومات لابد أن تظهر توفر الأساس التنظيمي للتفاعل مع اللجنة التنفيذية في الجمعية العمومية للاتحاد الجغافي الدولي.

5.  فئة رسوم الانتساب – الذي ترغب اللجنة الوطنية، إذا أنشئت، إدراجها فيه.

بناء على مقترح اللجنة التنفيذية تتخذ الجمعية العمومية القرار حول الترشح للعضوية الكاملة.

التقدم بطلب للحصول العضوية المنتسبة:

وفقا للنظام الأساسي للاتحاد الجغرافي الدولي، يتكون العضو المنتسب من الجغرافيين الذين لا يتقدمون بطلب للحصول على العضوية الكاملة لكنهم مستعدون لبذل الجهودتحقيق هذا الهدف. من أجل مساعدتهم على المضي قدما نحو الاستحواذ على العضوية الكاملة،دون حاجة لدفع رسوم انتساب، ونتيجة لذلك لا تكتسب أي حقوق تصويت لهذه الفئة من الصف الثاني. وبالتالي فإن حالة العضو المشارك هي حالة انتقالية.

يقدم طلب العضوية المنتسبة للأمانة العامة. وينبغي أن يتضمن الطلب ما يأتي:

  1.  عرض مجموعة الجغرافيين المتقدمين بالطلب،متضمنة المعلومات الشخصية(الأسماء، الإنتماء، العنوان،رقم الهاتف والفاكس، صندوق البريد، والبريد الإلكتروني، وعنوان URL) لكل منهم.
  2.  وصف الأسباب والدوافع التي شجعت المجموعة على تقديم طلبهاا؛
  3.  تحديد مواصفات المساعدة التي يمكن للجنة التنفيذية في الاتحاد الجغرافي الدولي أن تقدمها لمساعدة الأعضاء المنتسبين للمضي قدما نحو الاستحواذ على مكانة عضو كامل العضوية.

بناء على اقتراح من اللجنة التنفيذية تقرر الجمعية العامة بشأن الموافقة على الترشيح لعضوية المنتسبين.

هذه الفئة من عضوية الاتحاد الجغرافي الدولي تتكون من المنظمات والمؤسسات والشركات التي تعطي زخماً قوياً، وكذلك من الجانب المالي، للاتحاد الجغرافي الدولي. ووفقا للقواعد الأساسية للاتحاد الجغرافي الدولي الأساسي (الفقرة الثانية، G).

«تحديد مستحقات الاتحاد الجغرافي الدولي من الشركات الداعمة في وقت القبول وقد يتم تعديلها من وقت لآخر من قبل اللجنة التنفيذية للاتحاد الجغرافي الدولي».

الاتصال بالأمانة العامة للحصول على مزيد من التفاصيل.

الجغرافيا هي العلم الذي يحاول استكشاف كيفية ظهور البيئات عن عمليات طبيعية، كيف تنتج المجتمعات، وتنظم، وتستخدم وتسيئ الاستخدام، وكيفية تتأثر المجتمعات نفسها بالبيئات التي توجد فيها. وهكذا تهدف الجغرافيا إلى دراسة كل العوالم الطبيعية والبشرية وتفاعلاتها، مع التركيز على الفضاء، والأماكن، والمناطق، واستعراض وطرح التساؤلات والعمليات سواء على المدى القصير أو المدى الطويل، وأنماطها الناتجة. تظهر مساهمة  الجغرافيا في المعرفة في التركيز على المكان والبيئة ليمثلا ميدانها الرئيسي للدراسة. وحيث أن المكان هو البعد الأساسي في كل من المظاهر الطبيعية والإنسانية، وتضم وتتعلق بعدد من العمليات الطبيعية والأنشطة البشرية، فإن الجغرافيا توفر أبعاداً مدمجة وتاريخية للظاهرة والعمليات المعالجة في وقت واحد من قبل العديد من التخصصات الأخرى.

إن مساهمة الجغرافيا في المجتمع متعددة الأوجه: فهي توفر للناس فهماً أفضل للأماكن والمناطق والبلدان التي يعيشون فيها، وكذلك للدول والمناطق الأخرى والكوكب الذي نعيش عليه بأسره. والأكثر من ذلك أنها تسهم في تعزيز البعد المكاني التكاملي بمنظور شمولي لعمليات مختلفة في التخطيط، والتنبؤ واتخاذ القرار.